القائمة الرئيسية

الصفحات

عودة تورغوت الب من جديد عن طريق فيلم تاريخى

 تورغوت الب في شخصية ألب أرسلان من فيلمه القادم ملاذكرد 1071

صورة للنجم (جنكيز جوكشون ) من احدى لقطاته فى فيلمه الجديد

فيلم جديد للنجم التركى  (جنكيز جوكشون ) يضاف الى سجل نجاحاته الكبيرة والتى كانت على رأسها و ابرزها دوره الكبير جدا فى المسلسل التركى الشهير التاريخى ( قيامة ارطغرل ) والذى ادى دوره به على مدار الأجزاء الخمسة للمسلسل بشكل رهيب وكبير جعل الكثير من المتابعين والناقدين الفنيين المطالبة بأستكمال دوره فى مسلسل قيامة عثمان ( مسلسل تركى جديد يستكمل مسلسل قيامة ارطغرل ) لاضفاء المزيد من التشويق الى المسلسل الذى يعانى فى تلك الأونة من قلة المتابعة الى حد كبير مقارنة بعدد المشاهدات التى كان يحظى بها مسلسل قيامة ارطغرل والذى كان النجم (جنكيز جوكشون ) احد ابطاله الرئيسين كما يعلم الكثير من المتابعين للمسلسل وهو القائم بشخصية ( تورغوت الب ) وهى شخصية لا غبار عليها على الاطلاق .

وفيلم ملاذكرد 1071 هو فيلم تاريخى تركى تم العمل على انتاجه منذ فترة وكان من المقرر عرضه فى تلك الفترة ( 13 من شهر مارس الماضى ) ولكن وللاسف تم تأجيل عرضه فى السينما التركية بسبب تلك الظروف الحالية المتعلقة بأنتشار وتفشى فيروس كورونا فى الكثير من دول العالم وتركيا احدى الدول التى يفتك بها الفيروس حيث تزداد معدلات الاصابة بتركيا وكذلك الوفيات بشكل ملفت للأنتباه ولا يدعو للتفائل فى المرحلة الحالية .

والجدير بالذكر ان قصة الفيلم تعود الى تاريخ الدولة التركية وهو بالأساس يسرد قصة معركة ملاذكرد 1071 وهي معركة دارت بين الإمبراطورية البيزنطية والسلاجقة الأتراك في 26 أغسطس 1071 بالقرب من ملاذكرد حالياً  ( ملازغرد ، محافظة موش، تركيا ). لعبت الخسارة الحاسمة للجيش البيزنطي وأسر الإمبراطور رومانوس الرابع ديوجينيس دورا مهما في ضعضعة الحكم البيزنطي في الأناضول وأرمينيا، وسمحت بالتتريك التدريجي للأناضول.ويقوم النجم (جنكيز جوكشون )  ويسميه متابعوه ( تورغوت ) لحبهم الشديد لشخصية تورغوت الب فى مسلسل قيامة ارطغرل يقوم بشخصية ( الب ارسلان ) فى فيلم ( ملاذكرد 1071 ) .

حيث جهّز الإمبراطور البيزنطي رومانوس جيشًا من مائتي ألف مقاتل من الروم والروس والكرج والأرمن والخزر والفرنجة والبلغاريين، وتحرك بهم من القسطنطينية عاصمة دولته واتجه إلى ملاذكرد حيث يعسكر الجيش السلجوقي.

تورغوت من احدى اللقطات من فيلمه الجديد ملاذكرد 1071

أدرك ألب أرسلان حرج موقفه؛ فهو أمام جيش بالغ الضخامة كثير العتاد، في حين أن قواته لا تتجاوز عشرين ألفًا، فبادر بالهجوم على مقدمة جيش الروم، ونجح في تحقيق نصر خاطف يحقق له التفاوض العادل مع إمبراطور الروم؛ لأنه كان يدرك صعوبة أن يدخل معركة ضد جيش الروم؛ فقواته الصغيرة لا قبل لها بمواجهة غير مضمونة العواقب، فأرسل إلى الإمبراطور مبعوثًا من قبله ليعرض عليه الصلح والهدنة؛ فأساء الإمبراطور استقبال المبعوث ورفض عرض السلطان، وطالبه أن يبلغه بأن الصلح لن يتم إلا في مدينة الري عاصمة السلاجقة.

والجدير بالذكر ان المعركة انتهت بأنتصار المسلمين وهزيمة البيزنطيين هزيمة نكاء فى ذلك الوقت مما أعطى للمسلمين الضوء الأخضر لمزيد من التوسعات فى الأناضول تحت قيادة التركى ( الب ارسلان ) والذى يقوم النجم  (جنكيز جوكشون ) بشخصيته فى ذلك الفيلم التاريخي .

وعلى الجانب الشخصى والفنى للنجم (جنكيز جوكشون )  فأن منتج مسلسل عثمان غازى و فى محاولة منه لانقاذ المسلسل من خسارة جمهوره والذى اكتسبه على مدار عرض الأجزاء الخمسة الماضية والخاصة بمسلسل ( قيامة أرطغرل ) والذي يأتى عثمان غازي استكمالاً له ، يسعى المنتج فى السياق الدرامي للمسلسل للقيام بحبكة درامية يستطيع من خلالها أن يعيد النجم ( انجين التان ) والقائم بدور أرطغرل الى المسلسل مرة أخرى وذلك بعد أن انتهى دوره بالجزء الخامس والأخير من مسلسل قيامة أرطغرل الى ان تفاجأ متابعو المسلسل الشهير فى الجزء الأول لمسلسل عثمان غازي بعدم وجود أرطغرل بالمسلسل على عكس ما كان يتوقعه متابعو المسلسل وهذا ما كان يحمسهم بسلسلة عثمان غازي لكن منتج المسلسل أحبط متابعى المسلسل بهذه الفعلة .
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات